مــنــتــديــــات..ســـحـــرالــلــيل..

..صور..بنات..
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 ام الجماجم و الحب في القابر(الحلقة الثانية)

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
sexy casanova jack

avatar

عدد المساهمات : 14
تاريخ التسجيل : 27/06/2009
العمر : 26

مُساهمةموضوع: ام الجماجم و الحب في القابر(الحلقة الثانية)   الثلاثاء يونيو 30, 2009 2:33 am

وعندما عاد إلي الناصرة رأى نفس المرأة تجلس على احد مواقف الباصات .. أقتر ب منها و أراد أن يحدثها لكنه كان خائفا من أن تكون هذه المحجبة التي يراها امرأة أخرى .. فكيف يميز أن كانت هي أم شبيهه بها .. وبحركة غير متوقعه اقتربت ذات الخمار الأسود من شباك السيارة..
وقالت: لبش أتأخرت يا فارس .... أنا بستنا ك من ساعة ونص..؟
صعدت إلي السيارة وأغلقت الباب.. وهي مازالت تعاتبه على تأخره وكأنها على موعد مسبق معه..
بقي فارس صامتا وعلامات الاندهاش والتعجب تظهر على وجهه والحيرة تعتصره لأنه لم يفهم شيئا مما يدور حوله
فقالت له: وصلني لحيفا
ضحك فارس وقال : بتأمري بوصلك لحيفا و لو ين ما بدك بس قولي لي يا......
قاطعته وقالت: ياسمين اسمي ياسمين ناديني ياسمين
فقال : ياسمين قولي لي عن جد كنت بتسنيني ولا تمزحي ؟
فقالت:آه إنا كنت بستنا ك ... أنت شو مفكر ني كنت بسوي هون ..بستني واحد ثاني .. على العموم إذا ما بدك تشوفيني بنزل هون
فتحت الباب وهمت بالنزول لو لا انه اعتذر لها
وقال : أنا يدي أشوفك بس مش شايف منك غير ها لسواد!؟
فردت عليه غاضبه وقالت: مش مصدقني ..؟ قلت إلك أنا حلوه اقسم بحيات ستي إني حلوه وراح تشوفني في الوقت المناسب
رد عليها فارس بصوت غلب عليه الحزن واليأس وقال : ياسمين قولي لي هل أنت إنسانه أنا بعرفها وحابه تمزح معي من وراء ها الخمار ولا في احد مسلطك علي عشان تجنينيني
قالت ياسمين : لا أنا ما بعرفك و ما في حدا سلطني عليك بس من اللحظة الأولى التي شفتك فيها صرت قدرك وبعدها عرفت عنك كل أشي
قال لها فارس:شو قصدك...؟!
قاطعته ياسمين وقالت له : لقد وصلت علي أن اذهب
غادرت ياسمين الغامضة وبدأت تسير بالشارع حتى اختفت بين الزحام وعيون فارس لم تعد تستطيع ملاحقتها فاخذ بالضحك مستخفاً بما يحدث وقد اتخذ قرارا أن لا يفكر في هذه المرأة الغامضة التي تود فقط أن تثير فضوله في لعبة ذكيه .. فلابد أن يكون من ورائها احد .. وعاد إلي عمله ليشغل نفسه ولكنه فشل في أن يطرد خيالها من مخيلته
واخذ يسأل نفسه : ما الذي يشدني إلي هذه المقنعة السوداء ؟ هل هو الفضول أم أن أسلوبها المثير قد اثر بي ؟
شقت السيارة طريقها من جديد إلي الناصرة وما أن وصل فارس حتى بدأ يقوم باتصالاته لترتيب عدة مواعيد لعمله .. بدل التفكير بسخافة هذه المرأة وما أن مرت عدة ساعات واقترب الوقت من منتصف الليل وقرر العودة إلي البيت حتى فوجئ بالمرأة صاحبة الخمار الأسود تشير بيدها ليتوقف.. دق قلب فارس بسرعة واصلبه شعور غريب لم يعرفه من قبل ..شعور ممزوج بخوف رهيب من المستقبل .. وسعادة لرؤيتها
توقف واقتربت ياسمين من السيارة وفتحت الباب ورمت بجسدها الملفوف بالسواد على الكرسي
وقالت ياسمين : فارس ممكن توصلني لبئر سبع؟
لم يستطع فارس الإجابة بل وجد نفسه يسير في الطريق المؤدية إلي بئر سبع دون أن يجادل أو يأبه إذ كان عليه العودة إلي البيت أو إذا كان احدهم بانتظاره ..خيم الصمت لدقائق طويلة عليهما كانت كأنها سنوات... لم يتكلم احدها ونظر فارس إلي المرأة بعد أن استجمع جملة واحده بعد الذهول الذي أصابه


الي اللقاء في الحلقة الثالثة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
tano0o

avatar

عدد المساهمات : 317
تاريخ التسجيل : 04/06/2009

مُساهمةموضوع: رد: ام الجماجم و الحب في القابر(الحلقة الثانية)   الثلاثاء يونيو 30, 2009 5:16 am

شكووووووووووووووووووووووووووووووووووووووور
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
**أحلى.ملاك.دادي**
Admin
avatar

عدد المساهمات : 376
تاريخ التسجيل : 28/05/2009

مُساهمةموضوع: رد: ام الجماجم و الحب في القابر(الحلقة الثانية)   الثلاثاء يونيو 30, 2009 7:18 am

الف شكر
لك
اخوي على
القصه الرائعه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://dadimon.yoo7.com
 
ام الجماجم و الحب في القابر(الحلقة الثانية)
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مــنــتــديــــات..ســـحـــرالــلــيل.. :: الفئة الأولى :: قصص-
انتقل الى: